بمشاركة سبع مدارس ثانوية

للعام السادس على التوالي مهرجان شعري متميز نظمته مدرسة محمد بن عبد الوهاب الثانوية المستقلة للبنين برعاية اللجنة الثقافية لنادي الريان الرياضي

أقامت مدرسة محمد بن عبد الوهاب الثانوية المستقلة للبنين مهرجانها الشعري النبطي على مستوى المدارس الثانوية للبنين بدولة قطر ، وذلك يوم الأربعاء الماضي الموافق 26 /3/2014   وكان شعار المهرجان:( في حب قطر).

    وقد شارك في هذا المهرجان من المدارس الثانوية المستقلة ، مدرسة السيلية ، ومدرسة مصعب بن عمير ، ومدرسة ناصر العطية ، ومدرسة محمد بن عبد العزيز المانع ، ومدرسة خليفة ومدرسة الشحانية ، ومدرسة محمد بن عبد الوهاب (المدرسة المنظمة للمهرجان السنوي).

بدأ المهرجان بتلاوة عطرة لآيات من ذكر الله الحكيم تلاها الطالب عبد الهادي محمد عبد الهادي ، ثم النشيد الوطني لدولة قطر، ثم قصيدة افتتاحية ألقاها الأستاذ عبد العزيز الحرباوي شاعر مدرسة محمد بن عبد الوهاب الثانوية ومشرف طلابها بعنوان : رسالة الشعر.

ثم كلمة ألقاها الأستاذ : " وحيد مصطفي سليمان " منسق اللغة العربية بالمدرسة ، ومنظم المهرجان رحب فيها بالحضور ، وتقدم بالشكر والتقدير لنادي قطر الرياضي ؛ وذلك لرعايته هذا المهرجان المتميز ، وخصّ بالشكر المشرف العام ورئيس اللجنة الثقافية للنادي د. أيمن حمودة وبين الأستاذ وحيد في كلمته أن الهدف من إقامة هذا المهرجان : هو التعبير عن حب قطر في قلوب أبنائها والمقيمين فيها ، ووضح أيضاً أن كل المشاركين في هذا المهرجان فائزون لأنهم يتغنون بحب هذا البلد الكريم بما له من فضل على الجميع ، وماله من دور ملموس على الصعيدين العربي – خاصة – والعالمي بصفة عامة .

    تكونت لجنة التحكيم من الأساتذة مشرفي الطلاب المشاركين في المسابقة من المدارس المختلفة وهم : / د. محمد سمير مراد ، وأ. عبد العزيز الحرباوي ،       وأ. حمد عبد الهادي ناصر ،  وأ. عبد العزيز رضا الشمري ، وأ. بشير خليل القصاص .

وأبدع الطلاب في المهرجان بقصائد شيقة كانت تدور حول موضوعات اجتماعية ووطنية وقومية  ثم تلا هذا العرض استراحة قصيرة ، تمّ فيها تقييم درجات الطلاب من قبل لجنة التحكيم وتحديد المراكز ، وقد فاز بالمركز الأول الطالب : بدن محمد الجربوعي من مدرسة السيلية ، ثم المركز الثاني وقد فاز به الطالب : درمان محمد المفقاعي من مدرسة الشحانية ، وجاء في المركز الثالث الطالب : سالم علي محمد البريص من مدرسة محمد بن عبد الوهاب ، وجاء في المراكز من الرابع إلى العاشر على التوالي : الطالب سالم سعد علي من مدرسة السيلية ( الرابع ) والطالب يوسف المطاوعة من مدرسة ناصر العطية ( الخامس ) والطالب مسعود علي المري من مدرسة محمد بن عبد العزيز المانع ( الخامس مكرر ) والطالب سعيد صالح عبد الهادي من مدرسة محمد بن عبد الوهاب ( السادس ) والطالب راشد علي الهاجري من مدرسة الشحانية ( السادس مكرر ) والطالب سعود عبدالله علي من مدرسة خليفة ( السابع ) والطالب سالم عبدالله العاوي من مدرسة محمد بن عبد الوهاب     ( الثامن ) والطالب بدر عمر عثمان من مدرسة مصعب بن عمير ( التاسع ) والطالب يوسف إبراهيم السادة من مدرسة ناصر العطية ( العاشر ) ، وقد تم تكريم جميع الفائزين وكذلك المشرفين ولجنة التحكيم بجوائز قيمة ، وقام السيد علي الكواري صاحب ترخيص ومدير مدرسة محمد بن عبد الوهاب (المدرسة المنظمة للمهرجان) بتسليم درع مدرسة محمد بن عبد الوهاب لنادي الريان الرياضي تقديرًا لدعمه ورعايته للمهرجان.

 وقد ختم المهرجان بالشكر والتقدير لكل من ساهم ، وكل من شارك على أمل اللقاء في الأعوام القادمة.